March 02, 2020

تمكين ذوي الإعاقة

“وسنمكّن أبناءنا من ذوي الإعاقة من الحصول على فرص عمل مناسبة وتعليم يضمن استقلاليتهم واندماجهم بوصفهم عناصر فاعلة في المجتمع، كما سنمدهم بكل التسهيلات والأدوات التي تساعدهم على تحقيق النجاح.” رؤية 2030

ركزت رؤية المملكة ٢٠٣٠  على دعم حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وتنمية الفرص للجميع. وأكدت على تمكينهم من الحصول على التعليم الكافي، وفرص العمل المناسبة، وكل ما يضمن استقلاليتهم واندماجهم بوصفهم عناصر فاعلة في المجتمع. كما حرصت على مدهم بكل التسهيلات والأدوات التي تساعد على تحقيق النجاح لهم ولوطنهم.

 

كيف يمكن تحقيق التمكين الاجتماعي والاقتصادي لذوي الإعاقة؟

  • العمل على توفير وظائف تناسبهم لإعانتهم على توفير مصدر لكسب الرزق والإنفاق على متطلباتهم باستقلالية.
  • إنشاء أماكن ترفيهية خاصة بهم ونوادي لممارسة مختلف الأنشطة الرياضية والثقافية.
  • تقديم الدعم المادي الكافي للمؤسسات المعنية بهم، لتحسين جودة الخدمات المقدمة لهم، مما يؤدي لزيادة الوعي وتنمية الثقافة، مع إشراف الجهات الحكومية على هذه المؤسسات لضمان جودة الخدمات التي تقدم لهم.
  • إنشاء مجموعة من مراكز التدريب المجهزة بأحدث التجهيزات، لعقد دورات تدريبية في مختلف المجالات، بغرض تنمية مهاراتهم.
  • توعية المجتمع بأهمية تمكين ذوي الاحتياجات الخاصة ودمجهم في المجتمع والعمل على استقطاب أكبر عدد ممكن من أبناء المجتمع للمساهمة في تعليمهم وإكسابهم المزيد من المهارات لتمكينهم من التميز في وظائفهم.
  • الاستفادة من الإعلام لتوعية المجتمع. والتأكيد على كونهم قادرين على ممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

وقد حرصت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية على تمكين ذوي الإعاقة ودمجهم في سوق العمل عبر سن اللوائح والأنظمة وإنشاء المبادرات لهم، كشهادة مواءمة، والتي تهدف لتوفير بيئة عمل مناسبة وموائمة لذوي الإعاقة.